ندوة افتراضية للسفارة مع غرفة التجارة العربية البريطانية

 

تحدث سعادة سفير دولة قطر يوسف الخاطر ضمن ندوة افتراضية استضافتها غرفة التجارة العربية البريطانية في 10 يونيو 2021.

 

ترأس الندوة البارونة سايمونز، رئيسة الغرفة، وشارك فيها السيد بندر رضا، السكرتير العام والمدير التنفيذي للغرفة، والسيد عبدالله الغانم، الملحق التجاري في سفارة الدولة بلندن.

 

في كلمته الافتتاحية، أشار سعادة السفير إلى "المناسبة الهامة المتمثلة باستضافة كأس العالم 2022"، حيث صرّح أن مثل هذا الحدث، الأول من نوعه في الشرق الأوسط، سيجلب معه الكثير من الفرص للتعرف على الثقافة الرحبة لدولة قطر ومشاريعها التنموية والاقتصادية.

 

وحرص سعادته على التأكيد بأن تطلعات دولة قطر نحو النمو تتجاوز بطولة 2022 وبأن "تحقيق إرث اقتصادي وبيئي واجتماعي مستدام لدولة قطر يقع في صميم رؤية قطر 2030".

 



 

وقد تحدث السيد الخاطر، في ملاحظة شخصية له بشأن وفرة البيئة الثقافية في قطر، قائلاً: "عدا عن كونها بيئة صديقة للأعمال، توفر دولة قطر أيضًا حاضنة ثقافية للمستثمرين، يتمتع فيها الوافدون، الذين يشكلون ثلثي سكاننا، بالفرصة لعيش الحياة الثقافية الغنية والمتنوعة في قطر."

 

وتابع سعادته بأن "الضيافة الوافرة تجعل من البلاد مكانًا آمناً للعمل والعيش فيها وصديقًا للأسرة".

 

<